English

دعم ومساندة

مؤسسات

حول الحملة

الرئيسية

   الصفحة الرئيسية   اخبار
بيراوي: رسالة السفن وصلت لغزة والعالم..تنديد باعتراض إسرائيل ثاني قارب تضامني مع القطاع
أميال من الابتسامات - 2018-08-05

قال زاهر بيراوي رئيس اللجنة الدولية لكسر الحصار عن غزة، والعضو المؤسس في تحالف أسطول الحرية، أن جنود الاحتلال الإسرائيلي تعاملوا بعنف مع المتضامنين الدوليين لدى اعتقال قوات البحرية الإسرائيلية (12) ناشطاً دولياً من خمسة دول كانوا على متن سفينة \"حرية\" المتجهة لكسر الحصار عن غزة، أمس السبت.
وأفاد بيراوي بأن \"تكرار هذه الجرائم الإسرائيلية بحق المتضامنين الدوليين، وبحق سفن كسر الحصار، يؤكد طبيعة دولة الاحتلال كدولة خارجة على القانون وأنها لا تقيم وزناً لحقوق الإنسان\".
وطالب دول العالم الحر ببذل جهد حقيقي للضغط على دولة الاحتلال لإنهاء الحصار ووضع حد لهذه القرصنة الإسرائيلية.
وأضاف بيراوي \"رسالة سفن الحرية وصلت لغزة والعالم، والاعتداءات الإسرائيلية بحق السفن سيزيد من وتيرة التضامن الدولي السلمي على كافة الصعد، وأن جهود كسر الحصار وإنهاء الاحتلال لن تتوقف\".
وقال بيراوي\" سفن الحرية قد تكون صغيرة بحجمها، لكنها كبيرة برسالتها وتضامنها، وهي مقدرة جداً من الفلسطينيين عموماً ومن أهلنا في غزة على وجه الخصوص\".
وجدد بيراوي التأكيد على أن سفن كسر الحصار هي جهد شعبي سلمي وقانوني لا تشكل تهديداً لدولة الاحتلال، وهي حملة إعلامية وسياسية لفضح ممارسات الاحتلال وإظهار حقيقتها كدولة عنصرية وخارجة على القانون، مؤكداً أنها تحمل رسالة حب وسلام وأمل للشعب الفلسطيني الذي يعاني من جريمة الحصار منذ 12 عاما\".
وشدد بيراوي على أن المتضامنين الدوليين المشاركين في سفن كسر الحصار، والمشاركين في كافة الأنشطة التضامنية.
وفي سياق متصل، نددت لجان شعبية تنشط لكسر حصار قطاع غزة باعتراض قوات البحرية الإسرائيلية أمس السبت قارب تضامني هو الثاني خلال أسبوع ومنعه من الوصول إلى القطاع بالقوة، حيث اعتبرت هيئة الحراك الوطني لكسر حصار غزة اعتراض قارب \"حرية\" السويدي وهو الثاني ضمن (سفن كسر الحصار الثلاثة عن غزة 2018) بأنه \"قرصنة إسرائيلية\"، وأكدت على حق المتضامنين والسفن بالوصول إلى غزة محملة السلطات الإسرائيلية المسؤولية عن سلامة 12 ناشطًا كانوا على متن القارب.
وكما نددت اللجنة الشعبية لمواجهة الحصار باعتقال البحرية الإسرائيلية المتضامنين على متن قارب \"حرية\" خلال رحلتهم تجاه قطاع غزة، وأكدت في بيان، أن القارب التضامني يأتي استنكارًا ورفضًا للحصار الإسرائيلي الظالم وغير القانوني وغير الأخلاقي، والذي يعد عقوبة جماعية ضد أكثر من مليوني إنسان في غزة.
‏واعتبرت أن الاعتداء على المتضامنين عملية قرصنة بحرية، لأنهم أبحروا من موانئهم بطريقة قانونية للوصول إلى غزة المحاصرة والمحتلة، والتي يدعي الاحتلال أنه انسحب منها ويسوق هذا على العالم لكنه يمارس الاحتلال بكل تفاصيله.
من جانبها، قالت حركة الأحرار الفلسطينية إن إقدام الاحتلال الإسرائيلي على الاستيلاء على سفينة كسر الحصار الثانية واعتقال طاقمها، قرصنة وعربدة إسرائيلية جديدة.
واستنكرت الحركة في بيان لها استمرار العربدة والقرصنة الإسرائيلي، \"والتي تتصاعد في ظل تواطؤ المجتمع الدولي مع الاحتلال وغياب وصمت المؤسسات الحقوقية والإنسانية عن إجرامه بحق شعبنا وكل المتضامنين من أحرار العالم معه\".
وأكدت الأحرار \"أن هذا الإجرام لن يوقف دعم أحرار العالم واستمرار حملات التضامن مع شعبنا، وأن رسالة هذه السفن قد وصلت وعلى العالم وكل صاحب ضمير حي التقاطها والعمل على الضغط على الاحتلال لكسر الحصار\".
وأعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي عن سيطرته الليلة الماضية على سفينة كانت في طريقها إلى قطاع غزة قادمة من أوروبا لكسر الحصار المفروض على قطاع غزة.
واعتقل جيش الاحتلال المتضامنين واحتجز السفينة بما تحمل من أدوية ومساعدات إنسانية كان المفترض إدخالها للمحاصرين في غزة.

التعليقات
الاسم
البريد الالكتروني
عنوان التعليق
التعليق
سيتم استثناء التعليقات التي تتضمن اي شتم او تجريح
الأرشيف
غزة..(قطر الخيرية) تسلم جهاز غسيل كلى للمستشفى الإندونيسي
العمادي يكشف عن عرض قطري لبناء مطار في غزة
اللجنة القطرية تتابع صرف المساعدات لسكان غزة
رئيس (الهيئة الشعبية العالمية) يدعو لزيادة دعم ذوي الاحتياجات الخاصة في غزة
طفل من غزة بترت ساقه: لم أفعل شيئاً يؤذي الاحتلال..رفعت العلم فقط
خيبة أمل إسرائيلية بسبب استمرار (مسيرات العودة) في غزة
يوسف: معاناة القطاع الصحي في غزة تتفاقم ويجب إنقاذ حياة المرضى بشكل عاجل
الجامعة العربية والتعاون الإسلامي تطالبان بوقف العدوان على غزة
إسرائيل تتخوف من إدانتها في عدوان 2014 على غزة
الخضري: الاحتلال ما يزال يمنع مرور٢٠٠ صنف من احتياجات القطاع الصناعي والتجاري لغزة

[ 1 , 2 , 3 , 4 , 5 , 6 , 7 , 8 , 9 , 10 ] التالي : الأخيرة